علم الفلك/The Big Bang

إن نظرية الانفجار الكبير هي نظرية تصف نموذج تمداد الكون وليس الساحة الفارغة الموجودة قبل الانفجار فهذا الانفجار خلق مساحة تتمداد كل يوم، فقد كان الكون يتقارب من بعضه البعض نتيجة لجاذبية الكتل لبعضها البعض واستمر هذا التجاذب حتى أصبح الكون أصغر من حجم النواة وعنده حدث الانفجار الكبير.

هذه النظرية ترجع إلى العالم جورج ليمتري وقد كانت فكرته مبنية على النظرية النسبية لإينشتاين، بالقياسات الحديثة بحساب سرعة الكتل وحجمها ونرجع بذلك إلى يوم الانفجار الكبير حيث صغر حجم الكون إلى أقل من حجم النواة منذ حوالي 14 مليار سنة مضت.

فنحن يمكننا تتبع الكون إلى 14 مليار سنة مضت إلا أن القوانين الفيزيائية تعجز عن الرجوع إلى وقت أبعد من ذلك.